مدونة تعنى بعلوم القرآن وحفظه وتحفيظه بأسهل الطرق

LightBlog

آخر المواضيع

الأحد، 24 يناير 2021

جدول حفظ القرآن الكريم والمراجعة لمن يحفظ ربع صفحة في اليوم / الأسبوع الواحد و الثلاثون

                

جدول حفظ القرآن الكريم والمراجعة لمن يحفظ ربع صفحة في اليوم / الأسبوع الواحد و الثلاثون 


حسب خطة الحفظ الجديدة

اليوم الأحد نبدأ بدورةٍ جديدة في جدول الحفظ الأسبوعي المتفق عليه مع مجموعتنا.
 المجموعة التي تحفظربع صفحة في اليوم وتراجع حفظها وهي مجموعة " درب الحفاظ " وبعد تسميع يوم السبت لما حفظناه في الاسبوع الماضي نضع اليوم خطة الأسبوع الكامل لحفظ ربع صفحة باليوم والمراجعة
بتكرارها مع ماسبقها. ويصير تكرار الصفحة لمدة شهر تقريباً حسب حالة الحفظ وإتقان الطالب.ثم نبدأ بحذف ربع صفحة مع كل إضافة جديدة حسب الخطة الجديدة.

وهكذا في مراجعة دائمة لحفظنا الجديد بتكرار غير ممل حتى يستحق كحفظ متقن أن يُدرجَ مع الحفظ البعيد وبذا سيكون الطالب جاهزا لاختبار حفظه متى ماطُلب منه ذلك كحافظٍ لكتاب الله.

ويمكنكم تحميل الصفحات للاستماع اليها بصوت
الشيخ عبدالباسط عبدالصمد رحمه الله وتكرارها حتى تصلوا الى درجة الإتقان في التلاوة الى جانب الحفظ إن شاء الله.
ويفضل أن يكون هنالك استماعٌ للآيات قبل حفظها بتكرار ليس بأقل من خمس مرات متوالية مع فتح المصحف والمتابعة مع القارئ كلمة كلمة وحرفاً حرفاً وملاحظة مواضع الغنن والمدود وما إلى ذلك من أحكام التلاوة.
ثم يبدأ بمشروع الحفظ قراءة من المصحف أولاً ومحاولة تقليد القارئ ثم يغلق المصحف إذا اطمأن أنه قد حَفِظ.
ويضع ورقة فوق المصحف لحجب الآيات عنه حتى إذا تجاوز قراءتها نزل بورقته الى الأسفل قليلاً ليرى إن كان قد قرأ بصورة صحيحة أم لا . وهذه الطريقة مجربة ونافعة لأنها تربط النظر بالسماع ولا يثبطنّكم من يُنكرها من المحفظين إنما العبرةُ بالتجربة. وستغنيك عن المحفظين ان شاء الله. ولو أردت العصا وراءك فاعمل لك صفحة على مدونتنا نحاسبك على حفظك ونضع لك الأسئلة وننتظر إجاباتك. فخذ قرارك وتوكل على الله.



الخطة :

مراجعة البعيد هذا الأسبوع ستبدأ من الآية ٨٩ في سورة المائدة الصفحة ١٢٢ .

وقد وصلنا في الحفظ الجديد الى نهاية الآية ١٠٧ من سورة المائدة . أي سيبدأ حفظنا اليوم من الآية ١٠٨ من السورة بإذن الله. ونراجعه مع البعيد الذي حفظناه سابقاً ومراجعتنا حسب ما تقرر من خطتنا.

الأحد : إضافة الآية ١٠٨ و ١٠٩ من سورة المائدة

(ذَ ٰ⁠لِكَ أَدۡنَىٰۤ أَن یَأۡتُوا۟ بِٱلشَّهَـٰدَةِ عَلَىٰ وَجۡهِهَاۤ أَوۡ یَخَافُوۤا۟ أَن تُرَدَّ أَیۡمَـٰنُۢ بَعۡدَ أَیۡمَـٰنِهِمۡۗ وَٱتَّقُوا۟ ٱللَّهَ وَٱسۡمَعُوا۟ۗ وَٱللَّهُ لَا یَهۡدِی ٱلۡقَوۡمَ ٱلۡفَـٰسِقِینَ ۝  ۞ یَوۡمَ یَجۡمَعُ ٱللَّهُ ٱلرُّسُلَ فَیَقُولُ مَاذَاۤ أُجِبۡتُمۡۖ قَالُوا۟ لَا عِلۡمَ لَنَاۤۖ إِنَّكَ أَنتَ عَلَّـٰمُ ٱلۡغُیُوبِ)
[سورة المائدة 108 - 109]

الإثنين :
اضافة الآية ١١٠ الى ما سبق ومواصلة التكرار بنفس الطريقة

(إِذۡ قَالَ ٱللَّهُ یَـٰعِیسَى ٱبۡنَ مَرۡیَمَ ٱذۡكُرۡ نِعۡمَتِی عَلَیۡكَ وَعَلَىٰ وَ ٰ⁠لِدَتِكَ إِذۡ أَیَّدتُّكَ بِرُوحِ ٱلۡقُدُسِ تُكَلِّمُ ٱلنَّاسَ فِی ٱلۡمَهۡدِ وَكَهۡلࣰاۖ وَإِذۡ عَلَّمۡتُكَ ٱلۡكِتَـٰبَ وَٱلۡحِكۡمَةَ وَٱلتَّوۡرَىٰةَ وَٱلۡإِنجِیلَۖ وَإِذۡ تَخۡلُقُ مِنَ ٱلطِّینِ كَهَیۡـَٔةِ ٱلطَّیۡرِ بِإِذۡنِی فَتَنفُخُ فِیهَا فَتَكُونُ طَیۡرَۢا بِإِذۡنِیۖ وَتُبۡرِئُ ٱلۡأَكۡمَهَ وَٱلۡأَبۡرَصَ بِإِذۡنِیۖ وَإِذۡ تُخۡرِجُ ٱلۡمَوۡتَىٰ بِإِذۡنِیۖ وَإِذۡ كَفَفۡتُ بَنِیۤ إِسۡرَ ٰ⁠ۤءِیلَ عَنكَ إِذۡ جِئۡتَهُم بِٱلۡبَیِّنَـٰتِ فَقَالَ ٱلَّذِینَ كَفَرُوا۟ مِنۡهُمۡ إِنۡ هَـٰذَاۤ إِلَّا سِحۡرࣱ مُّبِینࣱ)
[سورة المائدة 110]

الثلاثاء :
إضافة الآية   ١١١ و ١١٢ والتكرار على نفس المنوال

(وَإِذۡ أَوۡحَیۡتُ إِلَى ٱلۡحَوَارِیِّـۧنَ أَنۡ ءَامِنُوا۟ بِی وَبِرَسُولِی قَالُوۤا۟ ءَامَنَّا وَٱشۡهَدۡ بِأَنَّنَا مُسۡلِمُونَ ۝  إِذۡ قَالَ ٱلۡحَوَارِیُّونَ یَـٰعِیسَى ٱبۡنَ مَرۡیَمَ هَلۡ یَسۡتَطِیعُ رَبُّكَ أَن یُنَزِّلَ عَلَیۡنَا مَاۤىِٕدَةࣰ مِّنَ ٱلسَّمَاۤءِۖ قَالَ ٱتَّقُوا۟ ٱللَّهَ إِن كُنتُم مُّؤۡمِنِینَ)
[سورة المائدة 111 - 112]

الأربعاء : 
إضافة الآية ١١٣ والاستمرار في مراجعتها بعد حفظها مع ما سبقها من الآيات والصفحات.

(قَالُوا۟ نُرِیدُ أَن نَّأۡكُلَ مِنۡهَا وَتَطۡمَىِٕنَّ قُلُوبُنَا وَنَعۡلَمَ أَن قَدۡ صَدَقۡتَنَا وَنَكُونَ عَلَیۡهَا مِنَ ٱلشَّـٰهِدِینَ)
[سورة المائدة 113]
الخميس :
إضافة الآية ١١٤ من سورة المائدة .

(قَالَ عِیسَى ٱبۡنُ مَرۡیَمَ ٱللَّهُمَّ رَبَّنَاۤ أَنزِلۡ عَلَیۡنَا مَاۤىِٕدَةࣰ مِّنَ ٱلسَّمَاۤءِ تَكُونُ لَنَا عِیدࣰا لِّأَوَّلِنَا وَءَاخِرِنَا وَءَایَةࣰ مِّنكَۖ وَٱرۡزُقۡنَا وَأَنتَ خَیۡرُ ٱلرَّ ٰ⁠زِقِینَ)
[سورة المائدة 114]


الجمعة : عطلتنا

والسبت هو اليوم المخصص للتسميع ما تم حفظه بإذن الله تعالى.

يسر الله لنا ولكم الأمور ومكننا من ختم كتابه الكريم حفظاً وتلاوةً وتدبرا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

سيتم نشر تعليقكم بعد الموافقة عليه شكراً لكم

من نحن

authorمرحبا، أسمي سميرة وهذه مدونتي أسعى دائما لأقدم لكم أفضل المواضيع الخاصة بتحفيظ القرآن الكريم
المزيد عني →

التصنيفات

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *