السبت، 23 مايو 2020

وداعاً يارمضان

وداعاً يارمضان

وداعاً يارمضان

تقبل الله الصيام والقيام ورفع عنا وعنكم كل 

وباء وبلاء

لقد كان رمضان هذه السنة شهراً مميزاً بحق فضلاً عن كونه شهر الصيام والقيام

فلأن الصدور كانت تعج بالخوف من الفتن في
ظل فايروس كورونا وماصاحبه من تلاطم أمواج
الآراء والأفكار إن كان الأمر كله عبارة عن لعبة
أو مؤامرة أم كان هو وباء فعلاً ويستحق منا أن
نأخذ حذرنا ونتباعد إجتماعياً كما أمر الأطباء وكما
أمر ديننا الحنيف من قبل ذلك إذا ما اجتاح الدنيا
وباء

أقول هذا ماجعل رمضان مميزاً لأن التضرع كان من قلوب واجفة خاشعة قد علِمَت تقصيرها في جنب الله سبحانه ورجعت اليه تتذلل بفقرها الى غناه وبضعفها الى قوته وبحاجتها الى رحمته
فكانت الصلوات أحسن والتهجد أكثر
ولأن النفوس لا تعلم هل قُبلت الأعمالُ أم رُدت
كان البكاء والتوسل بفضله ومنه وإفضاله أن لا يردها خائبة

ربنا اجعل أعمالنا كلها خالصة لوجهك الكريم
واغفر لنا وارحمنا وأنت أرحم الراحمين




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

سيتم نشر تعليقكم بعد الموافقة عليه شكراً لكم